الجمعة 21 يونيو 2024
43°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
"أمين أوبك": التخلص من الوقود الأحفوري سيُحدث فوضى في الطاقة
play icon
هيثم الغيص
الاقتصادية

"أمين أوبك": التخلص من الوقود الأحفوري سيُحدث فوضى في الطاقة

Time
الخميس 14 سبتمبر 2023
View
52
السياسة

الآراء بوصول الطلب عليه إلى ذروته أثبتت خطأها… والتخلي عنه سيعرّض اقتصادات العالم إلى عواقب وخيمة

حذر كبير مسؤولي منظمة "أوبك" من التخلي عن الوقود الأحفوري، في أول رد على تصريحات وكالة الطاقة الدولية الأخيرة.
وقال الأمين العام لأوبك هيثم الغيص، امس، في بيان له، إن التخلي عن الوقود الأحفوري "سيؤدي إلى فوضى في مجال الطاقة على نطاق غير مسبوق، مع عواقب وخيمة على الاقتصادات ومليارات الأشخاص في جميع أنحاء العالم".
وقالت وكالة الطاقة الدولية الأربعاء إن الطلب على النفط قد يستقر خلال العقد الحالي مع تحول المستهلكين بشكل أكبر إلى مصادر الطاقة المتجددة لتجنب تغير المناخ الكارثي. وقال فاتح بيرول، المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية: "ربما نشهد بداية النهاية لعصر الوقود الأحفوري".
وقال الغيص إن التقديرات المبنية على البيانات تتعارض مع الرأي بأن الطلب سيصل ذروته قبل 2030، مضيفة "الآراء السابقة بوصول المعروض أو الطلب على الوقود الأحفوري ذروته أثبتت أنها خاطئة".
ولفت إلى أن خطورة هذه التصريحات أنها غالبا تتزامن مع دعوات بتقليص الاستثمار في القطاع.
وأكد أن"أوبك" ستستمر بالحوار مع الأطراف كافة في سوق النفط لضمان استقراره.
الى ذلك توقع محللون في بنك أوف أميركا، أن يتخطى سعر برميل خام برنت حاجز 100 دولار بنهاية العام الحالي بسبب إبقاء "أوبك+" على تخفيضات الإمدادات الحالية لنهاية 2023.
وذكر محللو الأسواق العالمية، أن آسيا تقود نمو الطلب العالمي على الطاقة، كما تواصل الصين تعزيز احتياطياتها من النفط لمواكبة اعتمادها على الواردات، وهو ما سيعزز ارتفاع أسعار النفط الخام.
من ناحية أخرى، أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية، ارتفاع مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بـ 420 ألف برميل وهو ما جاء خلافا لتوقعات المحللين، التي أشارت إلى تراجع مخزونات الخام بمليوني برميل الأسبوع الماضي.

آخر الأخبار