إضراب لاعبي تشيلي

أقر قائدو فرق كرة القدم التشيلية الدخول في إضراب وعدم بدء الدوري المحلي في موعده المقرر في 16 فبراير الجاري، في خطوة أعلنت عنها نقابة لاعبي كرة القدم المحترفين في تشيلي، رفضاً لقرار الاتحاد الوطني للعبة بزيادة عدد اللاعبين الأجانب لكل ناد إلى ستة.ومع ذلك، لن يحول الإضراب دون إقامة مباراة كأس السوبر التشيلي المقررة في 11 فبراير بين كولو كولو، بطل كأس تشيلي، وهواتشيباتو، بطل الدوري.وفي بيان، أوضحت النقابة أنها قررت “عدم بدء البطولة الوطنية، وصوتت لصالح الإضراب لأجل غير مسمى، حتى يعدل مجلس الرؤساء عن القرار المعتمد في 13 ديسمبر الماضي، بشأن الزيادة غير المبررة في حصة الأجانب”.وكانت النقابة حذرت الأسبوع الماضي حول عزمها الدخول في إضراب.

زر الذهاب إلى الأعلى