الجمعة 21 يونيو 2024
45°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
الاحتلال يواصل حرب الإبادة في غزة ويُسقط مئات الضحايا
play icon
الدولية

الاحتلال يواصل حرب الإبادة في غزة ويُسقط مئات الضحايا

Time
الثلاثاء 21 نوفمبر 2023
View
68
sulieman

قصف المستشفى الإندونيسي… وقتل العشرات… وارتكب مجزرة جديدة بمدرسة تؤوي لاجئين في جباليا

غزة، عواصم - وكالات: فيما لا تظهر أي بادرة أمل في وقف وشيك لإطلاق النار، لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطينيي، واصل الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ 46 حرب الإبادة الجماعية في قطاع غزة أمس، مستهدفاً المستشفيات والمنازل والمدارس، موقعاً المزيد من الشهداء والجرحى، في حين جددت مدفعيته ومسيراته القصف على محيط المستشفى الإندونيسي بشكل مباشر، ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى، وفقا ما افاد به مكتب الإعلام الحكومى في غزة، الذي كشف ايضا عن سقوط عشرات الشهداء والمصابين بينهم أطفال ونساء في قصف اسرائيلي لمدرسة "حفصة" بمنطقة الفالوجا غرب جباليا التي تأوي النازحين.
وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة إن نحو 2600 فلسطيني بين مريض ونازح وطواقم طبية ما زالوا في المستشفى الإندونيسي المحاصر في بلدة جباليا شمال القطاع، بينهم نحو 400 جريح إضافة إلى نحو 200 من الطواقم الطبية ونحو 2000 من النازحين.
وقبل ذلك، أكد مدير عام وزارة الصحة الفلسطينية منير البرش، عدم وجود علاج لنحو 550 شخصا في المستشفى الإندونيسي بسبب الحصار الإسرائيلي، مشيرا إلى أن حصار الاحتلال أدى لاستشهاد بعض المصابين، قائلا: "من لا يموت بالقصف الإسرائيلي يموت بالنزيف بسبب عدم وصوله إلى المستشفى".
من جانبها، ذكرت وسائل إعلام فلسطينية أن طيران الاحتلال قصف منازل في مخيم النصيرات وسط القطاع، ما أسفر عن استشهاد نحو 20 فلسطينياً وإصابة آخرين، كما استشهد خمسة فلسطينيين منهم أربعة أطفال جراء قصفه منزلاً في خان يونس جنوب القطاع، إضافة إلى استشهاد وإصابة العشرات بقصف مماثل استهدف مربعاً سكنياً في بيت لاهيا شمال القطاع، كما قصف طيران الاحتلال أبراج الاتصالات في مدينة غزة وشمال القطاع، ما أدى إلى انقطاع الاتصالات كلياً عن هذه المناطق.
وقبل ذلك، أعلن مدير المكتب الإعلامي الحكومي في غزة إسماعيل الثوابتة عن استشهاد نحو ألف فلسطيني في هجمات إسرائيل خلال 24 ساعة على قطاع غزة، قائلا للصحافيين إن الجيش الإسرائيلي صعد هجماته الجوية والمدفعية باستهداف تدمير المنازل فوق رؤوس قاطنيها ما يؤدي إلى استشهاد العشرات بشكل متلاحق، موضحا أنه تم رصد نحو ألف شهيد خلال 24 ساعة فقط في حصيلة دامية، من بينهم 600 في المستشفى الإندونيسي في شمال قطاع غزة بفعل الهجمات الإسرائيلية المتفرقة.
وكشف الثوابتة عن استشهاد 60 صحافيا، فيما تجاوز عدد الاصابات 31 الف اصابة 75 في المئة منها من الاطفال والنساء، وأضاف أن الاحتلال دمر 266 مدرسة منها 66 خرجت عن الخدمة كان آخرها المدرسة الماليزية في النصيرات ومدرسة الكويت شمال غزة ومدرسة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا" في مخيم البريج.
وبحسب آخر حصيلة رسمية، ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين إلى نحو 13300 منذ بدء حرب إسرائيل على قطاع غزة في السابع من الشهر الماضي بينهم 5600 طفل و3550 امرأة.
إلى ذلك، طالبت المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بحقوق الأشخاص ذوى الإعاقة هبة هجرس، بوصول المساعدات الإنسانية غير المشروطة إلى جميع المدنيين في غزة، وخاصة ذوي الإعاقة الذين قد يحتاجون إلى أدوات مساعدة بالإضافة إلى الغذاء والدواء والخدمات الأساسية الأخرى، مؤكدة ضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار، لضمان حماية وسلامة المدنيين، بمن في ذلك الأشخاص ذوو الإعاقة.
وحذرت المسؤولة الأممية من أن الطريقة التي تتم بها العمليات العسكرية لها عواقب كارثية على جميع المدنيين، بمن في ذلك ذوو الإعاقة، وتنتهك اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وتتعارض مع قرار مجلس الأمن رقم 2475 الصادر عام 2019 بشأن حماية ذوي الإعاقة أثناء الصراعات المسلحة.

آخر الأخبار