الأربعاء 26 يونيو 2024
39°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
«البيئة»: مستويات الغبار ضمن المعايير الوطنية معظم أيام السنة
play icon

«البيئة»: مستويات الغبار ضمن المعايير الوطنية معظم أيام السنة

Time
الأربعاء 13 سبتمبر 2023
View
120
السياسة

تعقيبا على تم تداوله في بعض وسائل التواصل الاجتماعي بأن دولة الكويت بالمرتبة الاولى في تلوث الهواء حسب تصنيف شركة IQAIR
تود الهيئة العامة للبيئة توضيح بعض المفاهيم الاساسية لطمأنة المواطنين والمقيمين حول هذا التصنيف.

اولا: موقع IQAIR هي شركة تجارية وليست منظمة بيئية معتمدة لتصنيف دول العالم وتعتمد على قياس ذرات الغبار فقط من خلال اجهزة يتم تصنيعها من قبلهم بشكل حصري ( Sensors) وموزعه في جميع دول العالم وهذه الاجهزة تختلف في نظرية تشغيلها عن اجهزة قياس تركيز الجسيمات الدقيقة التي تعتمدها الدول والحكومات لقياس هذا النوع من الملوثات ( Analyzers)

ثانيا: هذا التصنيف يتغير بشكل يومي ولا يعبر عن جودة الهواء لعام كامل ، كما انه يعتمد على المعايير الامريكية والتي تختلف كلياً عن المعايير الوطنية بدولة الكويت والمعايير الخليجية الصادرة من الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي وبالاخص فيما يتعلق بمعايير التعرض للجسيمات الدقيقة ذات الحجم 2.5 ميكرون ( ذرات الغبار ) ، لذلك نجد ان دول مجلس التعاون تتصدر الدول الاولى حسب تصنيف هذا الموقع بالاخص في معظم ايام فصل الصيف الذي يشهد نشاط في العواصف الرملية والغبارية

ثالثا: الهيئة العامة للبيئة تنشر مؤشرات جودة الهواء من خلال موقعها beatona .net بكل شفافية للجمهور الكريم وبإمكان الجميع الاطلاع على مؤشرات جودة الهواء في جميع المحطات والتي يتم تحديثها كل ساعة والتي تحتوي على قياس ذرات الغبار بنوعيها 2.5 و 10 ميكرون بالاضافة الى الملوثات الاساسية التي اوصت منظمة الصحة العالمية بقياسها في المدن والعواصم وهي غاز اول اكسيد الكربون وثاني اكسيد النيتروجين والاوزون وثاني اكسيد الكبريت

رابعا: في الاجواء العادية ومعظم ايام السنة تكون مستويات تركيز الغبار ضمن المعايير الوطنية وعادة ما تكون باللون الاخضر ( جيدة ) او باللون الاصفر ( مقبولة ) ، علما بأن نفس الموقع IQAir يظهر في كثير من الأيام التي لاتكون مغبرة بأن جودة الهواء بدولة الكويت جيدة وترتيب دولة الكويت متقدم ومشابه للعديد من دول أوروبا.. وهذا يؤكد على أن مايعرضه هذا الموقع هو ارتفاع تراكيز الجسيمات الدقيقة PM10 و PM2.5 عندما يكون الهواء محملا بغبار الصحراء علما بأن التصنيف يتغير بشكل يومي.

خامسا: جميع الدراسات العلمية التي اجريت بدولة الكويت من قبل جهات بحثية معتمدة وكان اخرها في عام ٢٠٢١ من قبل كلية هارفرد للصحة العامة تثبت بأن معظم الغبار الذي تتعرض له دولة الكويت ناشئ من العواصف الرملية المحلية والاقليمية وكذلك من تطاير الغبار المترسب في الطرق مع حركة السيارات
ولا تمثل عوادم السيارات او الصناعة سوى جزء ضئيل من مجموع تراكيز الغبار

سادساً واخيرا : صنف الموقع دولة الكويت في المرتبة 38 ليوم الثلاثاء الموافق 12 سبتمبر وهذا التصنيف يعتبر افضل من بعض المدن العالمية كما هو موضح بالصورة المرفقة

لذلك نؤكد بأن هذه التصنيفات التي تصدرها بعض المواقع الالكترونية التجارية لا اساس لها من الصحة ولا يعتد بها كمصدر علمي لتصنيف دول العالم لعدم تطابق طريقة القياس وعدم تطابق المعايير التي يتم الاسترشاد بها، فلكل دولة معايير وطنية يتم اختيارها واعتمادها ونشرها بقرارات ولوائح تنظيمية حكومية وفقا للظروف الوطنية والموقع الجغرافي لكل دولة.

آخر الأخبار