التربية تستنكر حادث الاعتداء في إحدى المدارس‬

تستنكر وزارة التربية حادث الاعتداء المؤسف الذي وقع صباح اليوم في إحدى المدارس التابعة لمنطقة الأحمدي التعليمية، من قبل طالب وبعض أقاربه على أعضاء من الهيئة التعليمية والإدارية بالمدرسة.

وإذ تؤكد الوزارة قيامها باتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة وإحالة الواقعة إلى التحقيق، إضافة إلى التنسيق والمتابعة الحثيثة مع وزارة الداخلية في هذا الأمر، و تشدد على عدم التهاون في تطبيق النظم واللوائح والقوانين المنظمة للعمل داخل الحرم المدرسي.

كما تجدد وزارة التربية حرصها على حفظ حقوق جميع منتسبيها من أعضاء الهيئة التعليمية والإدارية داخل المدارس، باتخاذ جميع الإجراءات والقرارات اللازمة في هذا الشأن، و تعرب الوزارة عن أسفها لمثل هذه الأفعال الفردية غير التربوية والدخيلة على المجتمع.

وتؤكد وزارة التربية أن احترام المعلم، وحرمة الصرح التعليمي وتقدير كافة العاملين به واجبة على كل فرد من أفراد المجتمع.

زر الذهاب إلى الأعلى