الجمعة 19 أبريل 2024
27°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
"التربية": فتح تحقيق موسع في واقعة ثانوية نورية الصبيح للبنات
play icon
المحلية   -   أمن وقضاء

"التربية": فتح تحقيق موسع في واقعة ثانوية نورية الصبيح للبنات

Time
الخميس 22 فبراير 2024
View
225
munifnaif

الوزير العدواني هرع إلى المدرسة للوقوف على حقيقة الأمور بعد تضارب الإفادات

  • مصادر أمنية لـ"السياسة": لا قضية مسجلة بالمشاجرة وتم حلها ودياً بين أولياء الأمور
  • مديرة المدرسة: لا إصابات ولا آلات حادة وما أثير في هذا الخصوص كذب وافتراء

منيف نايف

فيما هرع وزير التربية وزير التعليم العالي د.عادل العدواني شخصيا الى مدرسة نورية الصبيح الثانوية للبنات للوقوف على حقيقة ما أثير عن وقوع مشاجرة عنيفة ـ تضاربت الاقوال في شأن أسبابها ودواعيها واطرافها ونتائجها ـ
اكدت مصادر أمنية لـ "السياسة" ان ما حدث في المدرسة الواقعة بمنطقة سعد العبدالله كان مشاجرة طالبات "احداث" وحل الامر من قبل اولياء امور الطالبات دون تسجيل قضية في المخفر.
وبينت المصادر ان وزارة الداخلية تتعامل مع البلاغات التي تتلقاها على وجه السرعة وفي حال وجود بلاغات تتعلق بمشاجرات طالبات او مشاجرات نسائية يتم توجيه الشرطة النسائية الى موقع البلاغ للتعامل معها.
من جهتها، قالت مديرة مدرسة نورية الصبيح الثانوية للبنات اعتدال المحيني عبر حسابها في منصة "اكس": تشرفنا بزيارة وزير التربية الذي وقف على كل تفاصيل الحادثة ولا توجد اي اصابات او آلات حادة كما نشر، وهو كذب وافتراء.
وكان وزير التربية وزير التعليم العالي والبحث العلمي د.عادل العدواني تفقد مدرسة ثانوية نورية الصبيح بمنطقة الجهراء التعليمية امس، حيث اطلع على تفاصيل الحادثة التي حصلت اول من امس وامر بمواصلة اجراءات التحقيق.
كما تفقد الوزير العدواني ادارة منطقة الجهراء التعليمية واطلع على سير العمل فيها، كما شدد على ضرورة تطبيق اللوائح والقوانين وعدم التساهل في اتخاذ الاجراءات مع اي مخالفة.
في الاطار نفسه، أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية أحمد الوهيدة أن الوزارة اتخذت الإجراءات الخاصة بشأن فتح تحقيق موسع حول الواقعة التي حدثت بإحدى مدارس المرحلة الثانوية، وسيتم رفع التقرير بصورة عاجلة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
وأوضح الوهيدة في بيان صحافي أن الواقعة حصلت في مدرسة ثانوية للبنات بين طالبة وأطراف خارجية وحفاظا على سلامة المتعلمين والهيئة التعليمية تمت الاستعانة بالشرطة النسائية بالتنسيق المباشر والوثيق مع وزارة الداخلية، مؤكدا حرص وزارة التربية على أمن وسلامة الطلبة والهيئتين التعليمية والإدارية في مدارسها من خلال ضبط الإجراءات الإدارية وتطبيق النظم واللوائح لضمان بيئة تعليمية آمنة ومثالية للطلاب والمعلمين على حد سواء.
وكانت مصادر تربوية نفت نفيا قاطعا الروايات التي راجت عبر منصات التواصل الاجتماعي، مؤكدة ان الحادثة كانت "هوشة" عادية بين بنات، ولم تشهد ـ طعنا ولا دماء ولم ينقل احد الى العناية المركزة.
واشارت الى ان المسألة تتلخص في دخول شقيقتي طالبة في المدرسة بمساعدة موظفة، حيث قامتا بالاعتداء على طالبة بالضرب "أخذاً لحق أختهما الطالبة في المدرسة ذاتها" ـ على حد روايتهما ـ وتبين ان الطالبة التي تعرضت للضرب ليست المعنية، لافتة الى ان الامر اقتصر على تبادل للكمات الطراقات فقط، وقد تم ضبطهما والاتصال على الداخلية قبل ان تتم معالجة الموضوع وديا في وقت لاحق.

آخر الأخبار