الذلول – الوارية) من الامارات تتوج بالسيف الذهبي لبطولة الكويت الدولية السنوية ال22 لسباقات الهجن

كونا: توجت (الذلول – الوارية) العائدة لهجن الرئاسة من الامارات مساء اليوم الخميس بالسيف الذهبي لبطولة الكويت الدولية السنوية ال22 لسباقات الهجن في أهم وأغلى أشواطها ضمن سباقات اليوم الختامي الذي شمل ثلاثة أشواط رئيسية أخرى من أصل 82 شوطا أقيمت بالبطولة التي استمرت ستة أيام.
وسلم وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ووزير الدولة لشؤون الشباب ووزير الدولة لشؤون الاتصالات داود معرفي السيف الذهبي للفائز بالجائزة الكبرى للبطولة في الشوط الختامي الذي خصص للهجن (الحيل) لمسافة 8 كيلو مترات فيما احتلت الذلول (الظعاين) لهجن الشحانية من قطر بالمركز الثاني بينما حصد الذلول (شقران) التابعة لهجن الرئاسة من الامارات بالمركز الثالث.
وأعرب الوزير معرفي في تصريح للصحفيين عقب ختام البطولة عن تشرفه بحضور اليوم الختامي لهذه البطولة التراثية الكبيرة وتسليم السيف الذهبي المقدم من سمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لمالك الهجن الفائز بهذا السباق الكبير مهنئا جميع ملاك الهجن الفائزين في جميع سباقات البطولة.
وقال معرفي إن الرعاية السامية للبطولة تؤكد اهتمام القيادة الحكيمة بدعم الرياضات التراثية التي تجسد تاريخا مهما لحياة الأباء والاجداد منوها بالمشاركة المميزة من دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية بهذه البطولة.
واعتبر أن مبادرة النادي الكويتي لسباقات الهجن بتنظيم النسخة للبطولة منذ آواخر التسعينات من القرن الماضي يؤكد الريادة الكويتية بهذه الرياضة التراثية مشيدا بالتنظيم المميز للجنة المنظمة الكويتية للبطولة ما أسهم بهذا النجاح اللافت.
وأسفرت نتائج الأشواط الرئيسة الثلاثة الأخرى عن فوز الجمل (الجثجاث) لهجن الشحانية من قطر في الشوط الاول الذي خصص للهجن (الفحول) كما فاز الجمل (معالج) لمالكه حمد العامري من الامارات بالمركز الأول للشوط الثاني الذي خصص للهجن (الفحول) ايضا.
وأحرزت الذلول (نجاح) لمالكها الاماراتي احمد الخيلي بالمركز الأول بالشوط الثالث الذي خصص للهجن (الحيل) لتفوز بالسيف الفضي للبطولة علما أن مسافة جميع الأشواط الثلاث هي 8 كيلو مترات.
من جانبه قال رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة المدير العام للهيئة العامة للرياضة يوسف البيدان في تصريح مماثل إن الهيئة تولي اهتماما كبيرا بالرياضات التراثية مثل الهجن والفروسية بأنواعهما وتعتمد لها ميزانيات مناسبة لتليق بها.
وأوضح البيدان أن البطولة شهدت هذا العام مستويات مميزة لاسيما بالأشواط الرئيسية التي شهدت منافسات محمومة بين الهجن وملاكها مضيفا أن الكويت ترحب دائما بضيوفها من الدول الخليجية والعربية التي شاركت بالبطولة.
من جهته قال مدير البطولة أمين سر النادي ربيح العجمي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) إن مشاركة الملاك الكويتيين والخليجين والعرب بالبطولة أسهمت بقوتها في معظم أشواطها والتي تضمنت جميع الفئات العمرية للهجن في ظل مشاركة آلاف الهجن من الدول العربية والاجنبية.
وذكر العجمي أن الملاك الكويتيين حققوا نتائج مميزة بالبطولة ما سيكون له أثر طيب بحصادهم انجازات أخرى في البطولات المقبلة التي ستقام في عدد من الدول الخليجية مثمنا عاليا دعم سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه لهذه البطولة الكبيرة التي تجمع عشاق هذه الرياضة الأصيلة من دول العالم.
بدوره أعرب مضمر هجن الرئاسة المتوج بالسيف الذهبي سلطان الوهيبي في تصريح مماثل ل(كونا) عن سعادته الغامرة بتحقيق هذا السيف الغالي في هذه البطولة الكبيرة معتبرا ان تجمع ابناء الخليج من محبي هذه الرياضة الأصيلة بهذا المهرجان هو الفوز الحقيقي.

زر الذهاب إلى الأعلى