الأربعاء 19 يونيو 2024
38°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
السودان: مجزرة جديدة في سوق جنوب الخرطوم
play icon
الدولية

السودان: مجزرة جديدة في سوق جنوب الخرطوم

Time
الاحد 10 سبتمبر 2023
View
119
السياسة

7 آلاف قتيل حصيلة "حرب الجنرالين"

الخرطوم، عواصم - وكالات: فيما يتواصل القتال العنيف بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، ارتكب الجيش السوداني مجزرة جديدة أمس، قتل فيها 40 مدنيا في قصف جوي بطائرات مسيّرة لسوق جنوب العاصمة الخرطوم وهو أكبر عدد قتلى من المدنيين في واقعة واحدة منذ بدء حرب الجنرالين في الخامس عشر من أبريل الماضي، إذ تزداد حدة القتال في المناطق السكنية.
وقالت غرفة طوارئ لمتطوعين محليين في بيان، إن نحو 30 شخصا لقوا حتفهم في غارة جوية على سوق قورو بمنطقة مايو جنوب الخرطوم، قبل أن تعلن عن ارتفاع الحصيلة إلى أربعين وسط توقعات بارتفاع عدد القتلى بعد ازدحام مستشفى البشاير بالمصابين.
وزعمت القوات السودانية أنها قصفت مواقع للدعم السريع لكن نشطاء سودانيين أكدوا أن القصف استهدف سوق قورو بمنطقة مايو جنوب الحزام، وتباينت ردود الفعل على المنصات الاجتماعية بين من أكد أن المنطقة تضم موالين لقائد الدعم السريع محمد حمدان دقلو وأنها مركز استقطاب وتجنيد، وبين من شدد على أن القتلى كانوا من المدنيين وليسوا مسلحين أو موالين للدعم.
ويزعم موالون للجيش أن سوق قورو سوق لبيع المسروقات والسلاح وهي معلومات فندتها مصادر محلية أكدت أن مرتاديها من بسطاء العامة ومن يتخذون من السوق مورد رزق شأنهم في ذلك شأن أسواق السودان الأخرى، وتؤكد المصادر ذاتها أن ما يحدث من قصف عشوائي أو موجه يرقى لجرائم حرب كونه يستهدف مناطق سكنية وأن المجزرة في منطقة مايو لم تكن الأولى التي ترتكبها قوات البرهان أو تلك الموالية له من فلول النظام السابق ومن ميليشيات الاخوان.
وتعالت في الفترة الماضية أصوات تنادي المجتمع الدولي للتدخل ووضع حد لتلك الجرائم التي تروج لها قوات البرهان على أنها استهداف لمن تصفهم بالمتمردين في إشارة لقوات الدعم السريع، ووفق ما افادت به منظمة "أكليد" غير الحكومية فإن النزاع الذي اندلع بين جنرالي الحرب في السودان منذ الخامس عشر من أبريل الماضي، خلف نحو سبعة آلاف قتيل، في حين ترجح غيرها من المصادر الطبية والميدانية أن تكون الحصيلة الفعلية أعلى من ذلك بكثير.
في غضون ذلك، أفادت مصادر محلية بتبادل الجيش والدعم السريع القصف بالمدفعية الثقيلة، حيث قصف الجيش بطائرات مسيرة مواقع عدة للدعم السريع في محيط المدينة الرياضية جنوب الخرطوم وسوبا شرق النيل ومحيط سلاح المدرعات، وسمع دوي انفجارات قوية ومتتالية شرق وجنوب الخرطوم.

آخر الأخبار