الثلاثاء 25 يونيو 2024
37°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
العتيبي: علاقاتنا العسكرية مع طوكيو قوية جداً ومستمرة في النمو
play icon
العميد فهد العتيبي والسفير مورينو ياسوناري يقطعان قالب الحلوى
المحلية

العتيبي: علاقاتنا العسكرية مع طوكيو قوية جداً ومستمرة في النمو

Time
الخميس 14 سبتمبر 2023
View
485
السياسة

ناب عن رئيس الأركان في الاحتفال بذكرى تأسيس قوات الدفاع الذاتي اليابانية

  • ثقافتا البلدين العسكريتان مبنيتان على مبادئ دفاعية سلمية بما في ذلك التعاون العالمي
  • نرغب بالتعاون في مجال التعليم والتدريب والعام المقبل سيشهد دورات مشتركة
  • ياسوناري: الكويت لاعب أساسي في استقرار الشرق الأوسط وشريك وثيق في السلام والأمن
  • نأمل باستمرار علاقاتنا التاريخية ونسعى لتطوير تعاوننا مع القوات المسلحة الكويتية

فارس العبدان

أكد مدير التعاون العسكري العميد ركن بحري فهد العتيبي أن العلاقة الكويتية- اليابانية العسكرية قوية جداً، ومستمرة في التطور والنمو في العديد من المجالات.
جاء ذلك في تصريح للصحافيين خلال حضوره نيابة عن رئيس الأركان العامة حفلاً أقامته سفارة اليابان أوَّل من أمس، بمناسبة الذكرى الـ69 لتأسيس قوات الدفاع الذاتي اليابانية.
وأشار العميد العتيبي إلى وجود رغبة بالتعاون مع اليابان في مجال التعليم والتدريب العسكري، حيث سيتم عقد بعض الدورات في الكويت أو اليابان باللغة الانكليزية في العام المقبل، بتوجيهات من القيادة العسكرية الكويتية، وبناء على الستراتيجية العسكرية القادمة.
وأشاد بتاريخ التعاون المشترك، مستذكرا أنه إبان الغزو العراقي الغاشم قامت اليابان بإرسال بعض سفن ازالة الالغام من الخليج العربي، و"هذا شيء يشكرون عليه".
ورداً على سؤال بشأن إبرام اتفاقيات دفاعية في المرحلة القادمة، قال: "قد يكون ذلك ممكنا، ولا شك ان الكويت تبحث دائماً عن الاتفاقيات مع الدول الصديقة والحليفة"، و"إن شاء الله، سنشهد تدريبات مشتركة".

فرصة عظيمة
وكان العميد العتيبي ألقى كلمة خلال الحفل نيابة عن رئيس الأركان أعرب فيها عن الشكر لسفير اليابان والملحق العسكري على "هذه الفرصة العظيمة للتحدث في هذه المناسبة المهمة"، وهي مناسبة تأسيس قوات الدفاع عن النفس اليابانية في 1 يوليو 1954، لحماية البلاد والدفاع عنها.
وأضاف: "لقد زادت مهمة الدفاع عن الوطن بمرور الوقت، لتصبح اليابان عضواً مهماً جداً في المجتمع العالمي، من خلال إجراء مجموعة واسعة من العمليات السلمية".

كاسحات الألغام
ولفتَ إلى أنَّ هذا الأمر كانَ مهماً للغاية بالنسبة للكويت، وتحديداً عندما قامت قوات الدفاع الذاتي اليابانية بنشر سفن كاسحات الألغام الخاصة بها في الكويت والخليج العربي عام 1991 بعد انضمامها لقوات التحالف لإزالة الألغام في الخليج العربي.
وأضاف: "كانت مهمتهم فتح ممرات الاتصالات البحرية في الخليج لضمان المرور الآمن للسفن التي تحمل الإمدادات إلى الشعب الكويتي".
وقال: "بالنيابة عن جميع الكويتيين، أود أن أشكركم مرة أخرى على الدعم الكبير الذي قدمته قوات الدفاع الذاتي اليابانية لدولة الكويت، وأنا على يقين من أن ذلك لن ينسى موقف اليابان ودعمها القوي في ساعة حاجتنا".

استمرار التعاون
وأكد أن ثقافتي البلدين العسكريتين مبنيتان على مبادئ دفاعية، قائمة على القيم السلمية، بما في ذلك التعاون العالمي، مبينا "أننا سنواصل تطوير تعاوننا الدفاعي من خلال الحفاظ على المناقشات المفتوحة، والبحث عن المجالات التي تدعم القوات المسلحة لكلا البلدين".
وأمِلَ لليابان ولقوات الدفاع الذاتي ذكرى سنوية سعيدة، واستمرار النجاح والتطورات والسلامة في مهام عملياتهم الحالية والمستقبلية، وفقًا لستراتيجيتهم الجديدة للأمن القومي والدفاع.

شريك وثيق
من جانبه، أكد السفير الياباني لدى البلاد مورينو ياسوناري في كلمته أن الكويت، باعتبارها لاعبا أساسيا في تحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط، هي شريكنا الوثيق في مجال السلام والأمن.
وأضاف ياسوناري "نحن فخورون بأن قوات الدفاع الذاتي اليابانية قامت بتنفيذ أنشطة المساعدة الإنسانية وإعادة الإعمار في العراق في الفترة من 2004 إلى 2008، بدعم كبير من دولة الكويت"، متمنياً "مواصلة تطوير تعاوننا مع القوات المسلحة الكويتية من خلال التبادلات المختلفة، وخاصة في مجال تعليم وتدريب الأفراد".
وأعرب عن الأمل بأن تستمر علاقات الصداقة التاريخية بين اليابان والكويت وأن تتعاونا من أجل السلام والرخاء العالميين.

مكافحة القرصنة
وأشار إلى أن قوات الدفاع الذاتي اليابانية تقوم بعمليات لمكافحة القرصنة في خليج عدن، وترسل أفرادها للمشاركة في القوة متعددة الجنسيات والمراقبين في شبه جزيرة سيناء.
وأسف بأن يتعرض السلام والأمن في العالم للاضطراب أو التهديد بصفة مستمرة، بما في ذلك في الشرق الأوسط، مشيراً الى ان العدوان الروسي يشكل على أوكرانيا على وجه الخصوص انتهاكا واضحاً للقانون الدولي من قبل عضو دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.
وأضاف ان اليابان تعارض بشدة مثل هذه المحاولة الفردية لتغيير الوضع الراهن بالقوة، حيث تحدث وزير خارجية اليابان، هاياشي في الاجتماع الأخير مع جامعة الدول العربية ودعا إلى الاتحاد من أجل دعم النظام الدولي الحر والمفتوح القائم على سيادة القانون.

تاريخ ممتد
وأشار الى ان تاريخ قوات الدفاع الذاتي اليابانية ممتد منذ 69 عاما، وباتت أكثر فعالية، وتقوم بأنشطة متنوعة للمساهمة في السلام العالمي، وفي منطقة المحيطين الهندي والهادئ على وجه الخصوص، وتعمل على تعزيز التعاون مع حليفتنا الولايات المتحدة والشركاء الآخرين لحماية أمن بلادنا والحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة.
ولفت الى ان اليابان أقرت في ديسمبر الماضي ستراتيجية جديدة للأمن القومي بالإضافة إلى ستراتيجية الدفاع الوطني، وهي تسعى الآن إلى تعزيز قدراتنا الدفاعية بشكل أساسي.

الملحق الجديد

عبر السفير الياباني في البلاد مورينو ياسوناري خلال الحفل عن سروره باحتفال السفارة بذكرى تأسيس قوات الدفاع الذاتي اليابانية بوجود ممثلي وزارة الدفاع الكويتية والوزارات الأخرى والعديد من الأصدقاء من السلك الديبلوماسي والمنظمات الأخرى، مقدماً بالمناسبة الملحق العسكري الياباني الجديد العقيد ريو تاتسوكاوا.



جانب من الحضور (تصوير- إيهاب قرطال)

آخر الأخبار