العوضي: “سوق المباركية” في مانشستر فكرة غير مسبوقة

أكد أن السفارة لا تتوانى في دعم الفعاليات الإيجابية للشباب الكويتي

مانشستر – كونا: قال سفير دولة الكويت لدى المملكة المتحدة بدر العوضي إن إقامة نموذج من سوق المباركية خارج الكويت فكرة “غير مسبوقة ومحببة للجميع”، مؤكدا أن السفارة لا تتوانى عن دعم الفعاليات الإيجابية للشباب الكويتي، والتي تعكس ثقافة الكويت ووجهها الحضاري.
جاء ذلك في كلمة افتتاح فعالية “سوق المباركية” مساء أول من أمس السبت بمدينة مانشستر البريطانية، وتستمر يومين برعاية السفارة وبمشاركة عدد كبير من الطلبة الكويتيين، تزامنا مع احتفالات الكويت بالذكرى الـ63 للعيد الوطني والـ33 ليوم التحرير، والـ125 للشراكة الكويتية – البريطانية.
وذكر العوضي أن القيادة الكويتية وعلى رأسهم سمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد يحرصون على دعم الشباب وتوجيه الطلبة الدارسين في الخارج لتحصيل العلم والاهتمام بالتخصصات الابتكارية المواكبة للعصر والتمسك بالمبادئ القيمة.
ولفت إلى تزايد عدد الطلبة المتخصصين في مجالات التكنولوجيا الابتكارية والذكاء الاصطناعي، متمنيا أن يعملوا بعد عودتهم على نماء الكويت وازدهارها.
وشكر الجهة المنظمة “يوث ايفينت”، ورئيسها الشاب عبدالقادر العبدالجادر، على الجهود الحثيثة التي بذلها لإتمام الفعالية في وقت زمني قصير، والجهات الراعية والطلبة المتطوعين.
وعرض الطلبة والطالبات المشاركون في السوق مجموعة من البضائع التقليدية مثل الغترة والحجابات والبخور والعطور العربية والمأكولات الشعبية القديمة.
وتضمن السوق نموذجا من مجلس البيت الكويتي القديم والذي أشعر الحضور بالبهجة كونه احضر لذاكرتهم اجواء دفء التجمع العائلي في بيوت الكويت القديمة، وخصص السوق ركنا لفلسطين تأكيدا على أهمية الاستمرار في دعم الشعب الفلسطيني في قضيته العادلة.

زر الذهاب إلى الأعلى