النفط يرتفع مع استمرار المخاوف من حدوث تصعيد بالشرق الأوسط

ارتفعت أسعار النفط، في المعاملات الآسيوية المبكرة الاثنين، بشكل طفيف بعد انخفاضات حادة في الأسبوع الماضي، وسط استمرار محاولات التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار في قطاع غزة، على الرغم من أن الولايات المتحدة تعتزم شن المزيد من الهجمات على جماعات تدعمها إيران.
تحرك الأسعار
بحلول الساعة 0342 بتوقيت غرينتش ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 24 سنتا نحو 0.3 بالمئة إلى 77.57 دولار للبرميل، وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بواقع 11 سنتا أو 0.15 بالمئة إلى 72.28 دولار للبرميل.
وأنهى العقدان معاملات الأسبوع الماضي على انخفاض بنحو سبعة بالمئة. وتراجعا اثنين بالمئة الجمعة بعد بيانات وظائف أميركية أقوى من المتوقع أشارت إلى أن خفض الفائدة قد يكون أبعد من المتوقع، إضافة إلى إحراز تقدم في مفاوضات وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة “حماس” الفلسطينية.
غير أن المستثمرين ما زالوا قلقين من حدوث تصعيد في الصراع في الشرق الأوسط، بعدما ألمحت الولايات المتحدة إلى أنها ستشن المزيد من الهجمات على جماعات تدعمها إيران في الشرق الأوسط ردا على هجوم أسفر عن مقتل ثلاثة جنود أميركيين في الأردن.
كما واصلت الولايات المتحدة حملتها على الحوثيين في اليمن ونفذت 36 ضربة السبت على أهداف تابعة للجماعة التي تسببت هجماتها على السفن التجارية في اضطراب مسارات تجارة النفط العالمية، على الرغم من عدم تضرر الإمدادات إلى حد كبير.

زر الذهاب إلى الأعلى