بتر يد مسؤول في “حزب الله” و4 شهداء بقصف إسرائيلي

بيروت ـ”السياسة”: كشفت معلومات أنه تم بتر يد مسؤول “حزب الله” في بلدة مارون الراس محمد علوية، بعد خضوعه لعملية جراحية إثر استهداف سيارته بغارة إسرائيلية أمس، بينما ارتفع عدد قتلى القصف الإسرائيلي على منزل في مارون الرأس إلى أربعة قتلى.
واستهدف طيران الاحتلال الإسرائيلي منزلاً في وسط بلدة طيرحرفا، ما أدّى الى اصابة شخصين بجروح خطرة، فيما تمكّن عناصر جمعية “الإسعاف الصحي” من إجلاء ثلاثة مواطنين كانوا محتجزين في منزلهم جراء القصف، وتسبّبت الغارة بأضرار في عدد من المنازل، ما دفع فرق الانقاذ في الدفاع المدني إلى العمل على رفع الأنقاض.
في غضون ذلك، باشر رئيس “تيار المستقبل” ​سعد الحريري لقاءاته بعد عودته إلى بيروت​حيث زار أمس، رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي في السّرايا الحكومية، وردّ الحريري بشأن ما إذا كان مستمراً في التزام الصمت، بالقول “بشوفكن بـ14 شباط”، بينما علّق الرئيس ميقاتي على الزيارة بالقول، “السراي بيته وهو من يستقبلنا وليس نحن” ومن المنتظر أن يزور الحريري، كلاً من مفتي لبنان الشيخ عبداللطيف دريان ورئيس البرلمان نبيه بري وشخصيات أخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى