براءة الدبوس من الإضرار بسمعة الوسمي عبر منصة “إكس”

قضت محكمة الجنايات أمس، ببراءة الناشط طلال الدبوس من نشر تقرير علاج د.عبيد الوسمي عبر موقع التواصل الاجتماعي منصة “أكس”، والذي من شأنه التسبب بالضرر بسمعته.
وكانت النيابة العامة أسندت إلى المتهم واخرين انهم نشروا عن طريق منصة أكس “تويتر سابقا” سرا من أسرار المريض وهو المجني عليه عبيد المطيري من شأنه ان يضر بسمعة المجني عليه سالف الذكر وعبارات تمس بكرامته وذلك على النحو المبين بالتحقيقات، كما أساؤوا عمدا استعمال وسيلة من وسائل الاتصالات الهاتفية بان ارتكبوا الجريمتين محل التهمتين آنفتي الذكر على النحو الوارد بالتحقيقات. وأمام المحكمة، حضر المتهم مع دفاعه المحامي محمد الحسيني وانكرا ما هو منسوب إليه من اتهامات جملة وتفصيلا. وذكر المحامي الحسيني ان الشاكي عضو بالبرلمان الكويتي ويدعي مكافحة الفساد واسترجاع الأموال المنهوبة وله منشورات منددة بذلك، وقد تفاجأنا بصور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تتضمن علاج أسنانه على نفقة الدولة في الخارج بمبلغ كبير يبلغ 47 ألف دولار، مبينا انه من باب الحرص والخوف على أموال الدولة انتقاد الشاكي كونه شخصية عامة نشرت الأفعال محل الواقعة وذلك حرصا على المصلحة العامة للدولة.

زر الذهاب إلى الأعلى