تصرف “فاحش” في حق لاعب إشبيلية

            أدان نادي إشبيلية التصرّف "الفاحش" لمشجعي رايو فايكانو بعد أن قام أحدهم بلمس المهاجم الأرجنتيني لويس أوكامبوس بطريقة خادشة للحياء أول من امس في المرحلة 23 الدوري الإسباني لكرة القدم.

كما اشتكى المهاجم المغربي يوسف النصيري من إهانات عنصرية من قبل مشجعي رايو على ملعبهم فايكاس، فيما قالت رابطة الدوري انها ستحيل الحادثة إلى السلطات القانونية المختصة.

وكان أوكامبوس يستعد لتنفيذ رمية تماس خلال فوز فريقه الأندلسي على رايو 2-1، عندما اقترب منه مشجع يافع وقام بحركة جسدية غير أخلاقية.

وقال إشبيلية في بيان أمس: “عانى لاعبنا لويس أوكامبوس من تصرّف فاحش وغير لائق على الاطلاق من قبل أحد مشجعي النادي المضيف”.

وتابع “يأمل إشبيلية في اتخاذ التدابير المناسبة بغية عدم تكرار ما حصل في ملاعب كرة القدم”.

واستدار أوكامبوس لينظر إلى المشجع قبل أن يستدعي الحكم فرانسيسكو هرنانديز مايسو محافظا على هدوئه.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى