رغم تصدره استطلاعات الرأي.. “ترامب” مهدد بـ “عقوبة طويلة” تعترض طريقه نحو البيت الأبيض

يعيش الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، أزمة قضائية حادة، قد تؤدي به لقضاء عقوبة طويلة في السجن، إذ يواجه أكثر من 90 تهمة، بينها سرقة وثائق سرية ومحاولة تعطيل نتائج الانتخابات. وقد أكد محامٍ مرتبط بالحزب الديمقراطي أن الأدلة في حق ترامب قد تكون “مدمرة” وتضعه في “احتمال حقيقي للذهاب للسجن لفترة طويلة”، وتعرقل طريقه نحو الانتخابات الأمريكية 2024.

وثائق مارالاجو

وفي يونيو الماضي، اتُهم ترامب بـ 37 تهمة جنائية وسط مزاعم بأنه احتفظ بشكل غير قانوني بمعلومات حساسة للغاية، تتعلق بالأمن القومي في منتجع “مارالاجو”، حيث مقر إقامته بجنوب فلوريدا، إذ تضمنت هذه الوثائق التفاصيل السرية للغاية حول قدرات واشنطن النووية واستراتيجياتها في حالة وقوع هجوم على الولايات المتحدة أو حلفائها.

ويزعم المدعون، بقيادة المستشار الخاص جاك سميث، أن ترامب رفض طلبات المسؤولين الفيدراليين لإعادة الوثائق، والتي تم تخزين بعضها في أماكن يمكن الوصول إليها بشكل عام في “مارالاجو”، بما في ذلك في حمام غير آمن، إلا أن ترامب نفى جميع مزاعم ارتكاب أي مخالفات، ودفع بأنه غير مذنب في هذه الاتهامات.

السجن لفترة طويلة

وقال مارك إلياس، الذي مثل اللجنة الوطنية الديمقراطية بين عامي 2009 و2023، في برنامج “ذا ويك إند” على قناة “إم إس إن بي سي”: “ينسى الناس مدى الضرر الذي أحدثته الأدلة في قضية فلوريدا تلك، يتعلق الأمر حرفيًا برئيس سابق للولايات المتحدة، يسرق وثائق حساسة شديدة السرية من حكومة الولايات المتحدة، ويعاملها بتعجرف، ويظهرها للناس، ويخزنها طوعًا أو كرهًا”.

وقال “إلياس” إن الأدلة، عندما يتم تقديمها في المحاكمة بعد أكثر من ثلاثة أشهر، يمكن أن تكون “مُدمرة له سياسيًا”، مضيفًا أنها “تضعه في احتمال حقيقي للذهاب إلى السجن لفترة طويلة”.

قضية اقتحام مبنى الكابيتول

وتشير مصادر لموقع “أكسيوس” الإخباري إلى أن ترامب، يعتقد بأنه من المرجح إدانته إذا ما وصلت قضية اقتحام مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021 إلى المحاكمة في واشنطن هذا الربيع، وإذا تأخر ذلك، فقد يواجه حكمًا بالإدانة في قضية المال المدفوع لشراء صمت الممثلة الإباحية ستورمي دانيلز في مانهاتن.

ويعتقد ترامب، بحسب ما يشير الموقع، إلى أن بإمكانه الفوز برئاسة الولايات المتحدة من خلال ظهوره اليومي أمام المحاكم، أثناء نظر قضاياه الأربع التي تتضمن 91 تهمة جنائية، إلا أن مستشاريه يخشون من أن ينفر الناخبون المستقلون من إدانته أمام هيئة محلفين.

وأظهرت القاضية تانيا تشوتكان، التي تترأس قضية اقتحام الكابيتول، تشددًا مع مشاغبي الكابيتول الذين حوكموا في محكمتها، كما أرسلت إشارات بأنها لن تمنح ترامب أي تساهل. وسيتم اختيار أعضاء هيئة المحلفين من واشنطن العاصمة التي يسيطر عليها الديمقراطيون بشكل ساحق.

أول رئيس مدان جنائيًا

وهذه هي المرة الأولى في تاريخ الولايات المتحدة التي يواجه فيها رئيس أمريكي سابق اتهامات جنائية من حكومة اتحادية كان يرأسها في السابق، تلقى ترامب لائحة اتهام اتحادية أخرى في أغسطس 2023 بشأن محاولاته المزعومة لإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020.

ويواجه أيضًا تهمًا منفصلة تتعلق بمزاعم تزوير سجلات الأعمال في نيويورك، والتآمر لتقويض نتائج الانتخابات في ولاية جورجيا الأمريكية.

المرشح الأوفر حظًا

ترامب، هو المرشح الأوفر حظًا بترشيح الحزب الجمهوري لتحدي المرشح الديمقراطي المحتمل جو بايدن في انتخابات نوفمبر. وفي استطلاع مباشر نشرته شبكة “إن بي سي نيوز” يوم الأحد، تغلب ترامب على بايدن بخمس نقاط، 47% مقابل 42%.

ومع ذلك، وجد الاستطلاع نفسه أنه في حالة إدانة ترامب بجريمة فإن بايدن سيتقدم بنسبة 45% -43%.

زر الذهاب إلى الأعلى