الأربعاء 19 يونيو 2024
38°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
سفير باكستان: نسعى لتعميق علاقاتنا التاريخية مع الكويت في المجالات الأساسية والحيوية
play icon

سفير باكستان: نسعى لتعميق علاقاتنا التاريخية مع الكويت في المجالات الأساسية والحيوية

Time
السبت 09 سبتمبر 2023
View
39
السياسة

أكد سفير جمهورية باكستان الإسلامية لدى البلاد مالك محمد فاروق سعي بلاده إلى تعميق العلاقات التاريخية التي تربطها مع دولة الكويت في العديد من المجالات الأساسية والحيوية.وقال السفير فاروق في لقاء مع وكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم السبت بمناسبة ذكرى مرور 60 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية الكويتية - الباكستانية إن العلاقات بين الشعبين الصديقين تعود إلى ما قبل ذلك عندما قام الآباء والأجداد الذين امتهنواالتجارة البحرية بزيارة المنطقة وتبادل العديد من السلع مما ساهم في الالتقاء الثقافي المتبادل أيضا.وأشاد بالمواقف الثابتة لدولة الكويت والمعروفة في دعوتها إلى السلم والمصالحة والتعايش بين الشعوب والثقافات والأعراق ونبذ العنف والتطرف علاوة على موقفها الإنساني ودعمها السخي للشعوب حول العالم لاسيما باكستان التي عانت على مر السنين العديد من الفيضانات الكارثية.واستذكر مشاركة باكستان في تنظيف أراضي الكويت من الألغام بعيد تحريرها من الغزو العراقي الغاشم عام 1991 وتحديدا في جزيرة بوبيان وذهب ضحيتها تسعة جنود باكستانيين مثنيا على وقوف البلدين الصديقين إلى جانب بعضهما في الأوقات الصعبة.ولفت إلى ما تلقاه الجالية الباكستانية في الكويت من رعاية حيث يعملون ويقدمون خدماتهم الفنية الماهرة في العديد من المهن خصوصا البناء والهندسة والمعدات الثقيلة مبينا أن باكستان تتمتع بعمالة فنية ماهرة في العديد من المجالات وهي إحدى أكثر الدول المصدرة للقوة البشرية حول العالم وتحديدا في دول مجلس التعاون الخليجي.وأشار السفير فاروق أيضا إلى وجود العمالة الباكستانية في مجال الرعاية الصحية في دولة الكويت وهذه الشراكة انطلقت مع تفشي جائحة كورونا عام 2020 إذ استعانت الكويت بطواقم طبية باكستانية ولم تقف هذه العلاقة عند ذلك بل استمرت في عملها وتم استقدام المزيد من الأطباء والممرضين ليصل عددهم الى ثلاثة آلاف حتى الان يعملون في مستشفيات الكويت الحكومية.وتابع أن هذه العلاقة من المزمع أن تتطور لتشمل دور الرعاية والمستشفيات الخاصة قريبا بعد أن أثبتت الطواقم الباكستانية قدراتها في وقت أبدت بعض المستشفيات الخاصة الرغبة في توظيف العمالة الباكستانية في هذا المجال.وعن العلاقات التجارية أفاد بأن إجمالي الصادرات والواردات بين البلدين وصل العام الماضي إلى 7ر2 مليار دولار معظمها صادرات نفطية من الكويت إلى باكستان التي تعتمد على الكويت في توفير 90 في المئة من وقود الديزل الذي تحتاجه على سبيل المثال.وذكر أن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية خصص 425 مليون دولار منذ عام 1977 في البنية التحتية ومشاريع اجتماعية في باكستان مبينا أن الشركة الباكستانية الكويتية للاستثمار التي تعمل في القطاع البنكي في مختلف أرجاء باكستان تقدر بحوالي 85 مليون دولار.وعن المنتجات الباكستانية أوضح السفير فاروق أن بلاده تصنع العديد من الأدوات الطبية والرياضية كما تتميز بعدة سلع زراعية تستطيع أن تبرز في السوق الكويتي وأهمها الأرز الذي يستخدمه المطبخ الكويتي بشكل دائم والفواكه مثل المانجا الذي تزرع منه باكستان أكثر من 400 نوع إضافة إلى ما يتعلق بلحوم الأغنام.وقال إن الكويت استضافت في شهر فبراير الماضي وفدا ضم 28 شركة عرضت منتجاتها وصناعاتها المختلفة ومن المزمع أن تستضيف أيضا معرضا مشابها أواخر هذا العام كإحدى السبل لترويج المنتجات الباكستانية وزيادة الصادرات إلى الكويت.وأكد أن بلاده استطاعت تحسين بيئتها الاستثمارية مؤخرا لترتقي في مؤشر (سهولة القيام بالأعمال) الذي يقوم عليه البنك الدولي "مما يعكس التزام السلطات المعنية بتطوير بيئة العمل وتسهيل الاستثمار".وعن التعاون في المجال الأمني أشار السفير فاروق إلى وجود عدة اتفاقيات مشتركة بين البلدين خصوصا في مجال الامن البحري علاوة على تمرين (أمان) البحري الذي تستضيفه باكستان كل عام وشاركت الكويت في نسخته الأخيرة فبراير الماضي كمراقب.وأعرب السفير فاروق عن تطلعه إلى أن تشارك الكويت في العام المقبل كشريك في التمارين المخصصة لردع الإرهاب ومحاولات زعزعة الأمن البحري في المنطقة.كما دعا محبي استكشاف العالم إلى زيارة باكستان "لما ستقدمه من تجربة سياحية مميزة وفريدة خصوصا في موسم الربيع".

آخر الأخبار