الخميس 13 يونيو 2024
35°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
شهاب جوهر لـ"السياسة": الدراما الكويتية تواجه مشكلة التسويق
play icon
الفنية

شهاب جوهر لـ"السياسة": الدراما الكويتية تواجه مشكلة التسويق

Time
الخميس 16 نوفمبر 2023
View
220
mufarrehhijab

يستعد لتصوير مسلسل جديد بعد إشرافه العام على "خواتي غناتي"

مفرح حجاب

يرى الفنان شهاب جوهر، ان الدراما الكويتية تمر بمنعطف صعب للغاية على صعيد التسويق، رغم وجود هذا الكم من المنصات والمنافذ الإلكترونية، وقال جوهر، في حديثه إلى "السياسة"، ان ازدهار الدراما الكويتية في منطقة الخليج والعالم العربي كانت تعتمد على دعمها من تلفزيون الكويت والفضائيات الكويتية سواء تلفزيونات "الراي" أو "الوطن" قبل إغلاقه، لأن التأثير الإعلامي الكويتي له بريق خاص في هذه المنطقة من العالم العربي، وبالتالي كان ينعكس ذلك إيجاباً على تسويقها في القنوات الخليجية، فضلا عن الجماهيرية الكبيرة التي تحظى بها، مشيرا الى أن الأعمال الفنية، التي تنجح في الكويت يكون لها نجاح مواز في الخليج والعالم العربي أيضا.
وأضاف شهاب: علينا الاعتراف بأن الدراما تحتاج مزيدا من الدعم وهو ليس بالضرورة دعم مادي ولكن الدعم في زيادة الإنتاج وتوفير معدات واستديوهات للتصوير، لأن الكويت تمتلك كوادر فنية ومؤسسات أكاديمية وحشدا من الفنانين والنجوم الذين لهم حضور في كل مكان، منوها إلى أن الشيخ أحمد الفهد، عندما كان وزيرا للإعلام، كانت الكويت تنتج أكثر من 20 عملا دراميا في العام الواحد وأوجد حالة من الحراك الفني الكبير، الذي لمسه كل العاملين في الساحة الفنية.
وفي رده على الأعمال الدرامية، التي تعرض في رمضان ولا يحصد منها النجاح سوى عمل أو اثنين، أوضح شهاب أن شهر رمضان له قواعد وظروف معينة من شأنها أن تخدم أي عمل فني، منها توقيت العرض والقناة التي يعرض عليها العمل، كذلك القصة وكم النجوم المشاركين في المسلسل، ثالثا الجودة في كل التفاصيل الإنتاجية، لافتا إلى أن هناك بعض الأعمال تشكل حالة خاصة، مثل الجزء الأول من مسلسل "أمينة حاف"، لأن القصص الاجتماعية التي يكون فيها مجموعة من النساء تصبح أقرب إلى النجاح والمتابعة الكثيفة.
وأضاف جوهر: شاركت في أعمال كثيرة ووجدت أن النجاح فيها يخضع لأمور كثيرة مثل مسلسل "أوراق الحب" مع ميساء مغربي، كانت القصة لها دور كبير، منوها إلى أهمية الجودة والتجديد ومواكبة التطورات الفنية وما يكتب عن الحياة الاجتماعية، في ظل وجود منافسة شرسة من الدراما العالمية، لأن الأعمال الدرامية الأجنبية تعرض مدبلجة على القنوات الفضائية والجمهور يقارن بينها وبين نظيراتها العربية. وتابع شهاب: شاهدنا أخيراً الدراما التركية والهندية والإيطالية والكورية، فضلا عن الأعمال التي تعرض على المنصات العالمية مثل "نتفليكس" وغيرها، كل ذلك أدى إلى تغيير الوعي وزاد من تنوع الثقافة لدى الجمهور، مشددا على ضرورة الاهتمام بتفاصيل الصور.
وفيما يتعلق بإشرافه على إنتاج مسلسل "خواتي غناتي"، قال جوهر: المسلسل من تأليف جميلة جمعة وإخراج سائد الهواري، وقد وفقنا فيه وهو يعتبر تجربتي الإنتاجية الرابعة بالشراكة بين "دريم بيكتشر والمجموعة الفنية"، وقد حرصت على الاهتمام بالتكنيك الفني في التصوير واستعنت ببعض الكاميرات الجديدة وكذلك اختيار النجوم المشاركين في العمل، مشيرا إلى انه فضل عدم المشاركة فيه كممثل رغم وجود دور له لكي يتفرغ للإشراف العام على العمل وتم اسناد الدور الى الفنان عبدالله بهمن.
واعتبر جوهر، أن مسلسل "خواتي غناتي" من الأعمال الدرامية، التي تعتمد على القصص الاجتماعية، التي يحب الجمهور مشاهدتها، لأنها من واقع المجتمع، فضلا عن جود خطوط متنوعة "لايت كوميدي"، مشيرا إلى أن الجمهور لم يعد تجذبه دراما الحزن والبكاء ويريد دراما جادة في موضوعاتها وقصصها الواقعية.
وكشف جوهر، عن التحضير هذه الأيام لتصوير مسلسل جديد مكون من 30 حلقة إخراج سائد الهواري وإنتاج "دريم بيكتشر" سيعرض خلال رمضان المقبل، مشيرا إلى أن بدايته في الإنتاج كانت من خلال مسلسل "حوبتي" ومن بعدها تم الانطلاق، لافتا إلى أن دراما "السيزون" لها ما يميزها وكذلك المسلسلات الطويلة التي تتكون من 30 حلقة والذي يفصل بينهما في النجاح هو الجودة واختيار العناصر المشاركة في العمل.

آخر الأخبار