الجمعة 31 مايو 2024
37°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
"على شرفة حيفا"… قصص تسرد أوجاع المهمشين
play icon
الثقافية

"على شرفة حيفا"… قصص تسرد أوجاع المهمشين

Time
الخميس 14 سبتمبر 2023
View
95
السياسة

صدر حديثاً عن دار الرعاة للدراسات والنشر وجسور ثقافية في رام الله وعمّان، المجموعة القصصية "على شرفة حيفا" للكاتب المحامي حسن عبّادي، وتقع المجموعة في 106 صفحات من القطع المتوسط، وصمم غلافها الفنان الفلسطيني ظافر شوربجي.
كتبت زوجة الكاتب السيدة سميرة عبادي كلمة مختصرة على غلاف المجموعة، بينت فيها العلاقة التي تمثلها لهما شرفة بيتهما في حيفا، وكيف ولدت تلك القصص. تقول: "من على هذه الشرفة أطلقنا العنان، لأفكار كانت حبيسة الموقف فصارت قصصاً، منها ما أضحكنا، ومنها ما أحزننا وأوجعنا. هذه القصص القصيرة تحكي عصارة مرارة هذا الشعب الشقيّ".
تتألف المجموعة من 38 قصة قصيرة وقصيرة جدا، تتناول موضوعات متعددة اجتماعية، وسياسية وطنية، وثقافية، جعل الكاتب من شخصية "حسين" شخصية رئيسية في أغلب هذه القصص، ويتولى القاص فيها سارد عليم بضمير "هو".
تنتمي شخصيات هذه القصص إلى عالم المهمشين والناس العاديين، واتخذ الكاتب استراتيجية موحدة في التعامل معها، فيقدم الشخصية بقدر ما يخدم الحدث فقط، معتمدا على رسم المشهد السردي القائم على المفارقات في كثير منها.
امتازت المجموعة في اشتمال بعض القصص على لوحات فنية، فوجد أربع لوحات؛ أبدع ثلاثا منها الفنان د. يوسف عراقي، وهو طبيب وفنان فلسطيني عايش مذبحة تل الزعتر، كانت الأولى بعنوان "خذوني إلى بيسان" مصاحبة لقصة "ردّني إلى بلادي"، ولوحة "موسم العكوب" معبرة عن قصة "كلها أكلة عكوب"، واتخذت اللوحة الثالثة من القصة التي تمثلها العنوان نفسه "هاي علي".

آخر الأخبار