عمومية “البترولية المستقلة” أقرت توزيع %30 أرباحاً نقدية

7.8 مليون دينار صافي أرباحها بنسبة نمو بلغت %2.2 خلال 2023

  • المجموعة استمرت في توفير التمويل اللازم لعملياتها لمواجهة التحديات في تقلبات الأسعار العالمية

اكدت المجموعة البترولية المستقلة “المجموعة” ان عام 2023 كان عاماً ناجحاً بالنسبة للشركة، حيث حققت المجموعة إيرادات جيدة تعكس أداءها الاقتصادي خلال هذه الفترة، حيث بلغ صافي الربح للمجموعة خلال هذا العام مبلغًا قدره 7.818 مليون دينار، وهو ما يعادل 43.24 فلس لكل سهم. يظهر هذا الرقم ارتفاعا ملحوظاً مقارنةً بالعام 2022، حيث ارتفعت نسبة الربح بحوالي 2.12% مما يعكس النجاح والتفوق الذي حققته المجموعة خلال هذه الفترة.
وقد اعتمد مجلس الإدارة البيانات المالية المدققة المنتهية في 31/‏‏‏12/‏‏‏2023 وقرر التوصية بتوزيع أرباح نقدية بنسبة 30% من القيمة الاسمية للسهم الواحد” بواقع 30 فلساً لكل سهم”، بإجمالي 5.4 مليون دينار(خمسة ملايين وأربعمائة وأربعة وعشرون الف دينار) عن السنة المالية المنتهية في 31/‏‏‏12/‏‏‏2023، وتستحق هذه الارباح النقدية المساهمين المقيدين في سجلات الشركة في نهاية تاريخ الاستحقاق المحدد بثمانية أيام عمل على الأقل بعد تاريخ انعقاد الجمعية العامة العادية، على أن يبدأ توزيع هذه الأرباح بعد يومي عمل من نهاية تاريخ الاستحقاق، مع تفويض مجلس الإدارة في تغيير تلك التواريخ إذا لزم ذلك.
كما اوصى المجلس بصرف مكافأة لأعضاء مجلس الإدارة بمبلغ إجمالي وقدره 100الف دينار (مائة ألف دينار) عن السنة المالية المنتهية في 31/‏‏‏12/‏‏‏2023. وتخضع هذه التوصيات لموافقة الجهات الرسمية المختصة والجمعية العامة العادية للشركة.
وسلط تقرير حوكمة الشركات المرفق على إنجازات المجموعة خلال عام 2023، واهمها:

ادارة التسويق
قامت المجموعة البترولية المستقلة بتسويق ما يقارب 3.83 مليون طن من المواد البترولية خلال عام 2023 مقارنةً
بـ 4.86 مليون طن خلال عام 2022. وكان تركيزنا على اسواق محددة كشرق افريقيا وشمالها، الشرق الاوسط والبحر الاحمر.
وشحنت المجموعة ما يقارب من 1.75 مليون طن من المواد البترولية في منطقتي البحر الخليج العربي والبحر الاحمر، ما يمثل قرابة 45.74% من اجمالي المبيعات. في المركز الثاني اتى السوق الاوروبي والبحر الابيض المتوسط بمبيعات تقارب 1.3 مليون طن، ما يمثل 33.88% من اجمالي المبيعات. المبيعات في شرق افريقيا كانت قرابة 0.78 مليون طن، ما يعادل 20.40% من اجمالي المبيعات.
كما سجلت المبيعات في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر كمية تقترب من 1.75 مليون طن، تمثل هذه الكمية حوالي 45.73% من إجمالي حجم المبيعات. وقامت المجموعة بتداول ما يقارب من 0.78 مليون طن من المنتجات البترولية إلى شرق إفريقيا.

الشحن
وكان عام 2023 عاماً مضطرباً بالنسبة لأسواق النفط والناقلات، حيث حقق أرباحاً قوية لجميع أحجام السفن بسبب النمو القوي في الطلب وقلة العرض بسبب الأحداث الجيوسياسية والمناخية ذات الصلة. في فبراير؛ أدى فرض الحظر الأوروبي والأمريكي على المنتجات المكررة الروسية إلى الحد من الاتجاه الصعودي للناقلات طوال عام 2023.

إدارة المخاطر
وقد ادى فريق إدارة المخاطر دوراً حاسماً في دعم جميع الأنشطة التسويقية للمجموعة، ومساندة قسم التسويق في تقديم نظرة تحليلية وفنية لأسواق النفط العالمية ومؤشرات العرض والطلب على مستوى العالم. كما تنسق الإدارة مع قسم التسويق في توفير مدخلات تتعلق بأفضلية الأسعار والبيانات الآجلة وهيكلة السوق وذلك للمساعدة في إعطاء أفضلية في الأوضاع التسويقية للمجموعة. كما تنسق الادارة مع فريق التسويق في التحوط للحفاظ على الربح في نطاق سياسة المجموعة على الرغم من تقلبات الأسعار.

تطوير الأعمال والمشاريع
قامت إدارة تطوير الأعمال والمشاريع في عام 2023 بتطوير وإدخال تحسينات على مرافق المحطات الحالية وتطوير مشاريع جديدة في الأسواق الإستراتيجية، كما قامت إدارة تطوير الأعمال والمشاريع بمتابعة الأنشطة المتعلقة بتبسيط عمليات تشغيل مرافق المحطات الجديدة، وتتطلع الإدارة إلى استكشاف نماذج تعاون مختلفة مع شركائها الإستراتيجيين لتعزيز نمو أعمالها وتطوير الأسواق الاستراتيجية.
وتُواصل الإدارة المالية تقديم الدعم الكامل للمجموعة لتلبية متطلبات السيولة المالية لعملياتها الدولية ودعم المشاركة في عطاءات النفط الدولية لتزويد عملاء المجموعة بأسعار تنافسية ومرنة للمنتجات البترولية.
وقد اتخذت المجموعة قراراً استراتيجياً لتكون منافساً فعالاً من خلال جذب أكبر عدد ممكن من الشباب الكويتيين لتدريبهم وتأهيلهم، وبالتالي تحقيق أهداف المجموعة طويلة المدى. خلال عام 2023 تم تعيين تسعة موظفين جُدد، ليصل إجمالي عدد الموظفين إلى 168، وفي نهاية عام 2023 بلغت نسبة الكويتيين 19% من إجمالي القوى العاملة.

زر الذهاب إلى الأعلى