فتح باب الزيارات العائلية والسياحية والتجارية من الغد

بشروط أهمها ألا يقل راتب العائل عن 400 دينار في حال استقدام أقارب الدرجة الأولى و800 لمن دونهم

  • يشترط توفير تذكرة سفر “ذهاب وإياب” على الخطوط الجوية الوطنية “الناقل الوطني”
  • يتعهد العائل بعدم المطالبة بتحويل الزيارة إلى إقامة وعلاج الزائر في المشافي والمراكز الخاصة
  • لا علاج للزائر في المستشفيات الحكومية وفي حال المخالفة يدرج والكفيل في نظام الرقابة الأمنية
  • القرار صدر بناء على تعليمات اليوسف ورغبة في تنشيط الحركة التجارية والسياحية في البلاد

منيف نايف

بعد أيام من فتح سمات “الالتحاق بعائل” بشروط جديدة وفقا للقرار الوزاري رقم (56) لسنة 2024، أعلنت وزارة الداخلية في بيان أصدرته ادارة العلاقات العامة والاعلام الامني أمس عن فتح سمات الدخول للزيارات العائلية والتجارية والسياحية بشروط جديدة اعتبارا من غد الاربعاء بتعليمات من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وزير الداخلية (بالوكالة) الشيخ فهد اليوسف.
ووفقا للبيان، يشترط للتقدم بطلب اصدار سمة دخول للزيارة الا يقل راتب العائل عن 400 دينار لاستقدام الاقارب من الدرجة الاولى (الزوجة والأبناء والوالدين)، في حين يشترط ألا يقل راتب العائل عن 800 دينار لاصدار سمة الزيارة لباقي الاقارب.
كما يشترط توفير تذكرة سفر ذهاب وإياب على الخطوط الجوية التابعة لشركات الطيران الوطنية (الناقل الوطني) وتقديم تعهد مكتوب بعدم المطالبة بتحويل الزيارة إلى إقامة في البلاد، وآخر يقضي بالالتزام بمدة الزيارة وعلاج الزائر في المشافي والمراكز الصحية الخاصة، ولن يسمح بالعلاج في المستشفيات الحكومية، وفي حال مخالفة الزائر مدة الإقامة المقررة له سيدرج كل من (الزائر والكفيل) من قبل الإدارة العامة لمباحث شؤون الإقامة بنظام الرقابة الأمنية، حيث تتم متابعة المخالف من قبل الإدارة العامة لمباحث شؤون الإقامة وتطبيق الإجراءات القانونية المتبعة لمخالفي قانون إقامة الاجانب بحقه.
وفيما يتعلق بسمة الدخول (التجارية)، أوضحت الوزارة انها تصدر بناءً على طلب مقدم من إحدى الشركات أو المؤسسات الكويتية وتمنح للأشخاص من حملة المؤهلات الجامعية أو الفنية وبما يتناسب مع نشاط الشركة وطبيعة عملها.
وعن سمة الدخول (السياحية)، ذكرت الوزارة في البيان أنها ستصدر للأشخاص المنتمين الى (53) دولة، حيث تمنح لهم سواء من منفذ الدخول مباشرة عند الوصول للبلاد أو من خلال التأشيرة الإلكترونية عن طريق الدخول على (موقع وزارة الداخلية www.moi.gov.kw) وللمقيمين بدول مجلس التعاون الخليجي، حيث تصرف سمات الدخول للسياحة للأشخاص ذوي المهن المحددة بالقرار الوزاري رقم (2030/2008) وتعديلاته، ووفقا للضوابط والاشتراطات المحددة بالقرار الوزاري سالف الذكر، ومن خلال الفنادق والشركات التي لديها ربط آلي مع نظام الإدارة العامة لشؤون الإقامة وفق الاشتراطات المتبعة لذلك. وأشارت الوزارة في بيانها الى ان القرار الأخير يأتي رغبة في تنشيط الحركة التجارية والاقتصادية والسياحية في البلاد ومراعاة للجوانب الاجتماعية أبرزها الزيارة العائلية تمنح للأب والام والزوجة والابناء.

الدول المشمولة بقرار التأشيرات المباشرة من المنافذ أو عبر موقع “الداخلية”

أوضحت المصادر أن بامكان رعايا 53 دولة حول العالم الحصول على تأشيرات الدخول مباشرة إما في المنافذ البرية والبحرية والجوية، أو عبر التقدم بطلباتهم (online) عبر الموقع الالكتروني لوزارة الداخلية، وهذه الدول هي: الولايات المتحدة الأميركية – بريطانيا – فرنسا – ايطاليا – ألمانيا – كندا – استراليا – نيوزيلندا – اليابان – هولندا – بلجيكا – لوكسمبورغ – سويسرا – النمسا – السويد – النرويج – الدنمارك – البرتغال – اليونان – أيرلندا – فنلندا – اسبانيا – موناكو – الفاتيكان – ايسلندا – اندورا – سان مارينو – لخيتنشتاين – بروناي – سنغافورة – ماليزيا – هونغ كونغ – كوريا الجنوبية – بوتان – بولندا – جورجيا – أوكرانيا – سلوفينيا – استونيا – التشيك – تركيا – بلغاريا – رومانيا – قبرص – صربيا – سلوفاكيا – كمبوديا – لاتفيا – لاوس – ليتوانيا – مالطا – كرواتيا – هنغاريا.

من 900 إلى 1500 موعد يومياً على منصة “متى”

أكدت مصادر مطلعة لـ “السياسة” ان المواعيد المتاحة في أول يوم عبر منصة (متى) تتراوح بين 900 و1500 موعد خلال الفترتين الصباحية والمسائية، تبدأ من العاشرة صباحا حتى الخامسة مساء، مشيرة الى انه جرى رفع عدد المواعيد حتى يتم استقبال جميع الطلبات وانهاؤها على وجه السرعة.
وبينت المصادر ان التعليمات الصادرة الى جميع القيادات الامنية في شؤون الاقامة تقضي بانجاز جميع المعاملات المطابقة للشروط مع تواجد جميع طاقم العمل في هذه الادارات، مرجحة تقدم اعداد كبيرة بالطلبات بسبب ايقاف السمات لنحو عام ونصف.
واكدت المصادر ان سمات الدخول تخضع الى تدقيق امني من الجهات الامنية ولا تستخرج لمن عليهم قيود امنية في البلاد.

زيارات سياحية للمقيمين في دول الخليج شرط “المهنة”

كشفت المصادر أن سمات الزيارة السياحية ستمنح للمقيمين بدول مجلس التعاون الخليجي على أن تكون مهنة القادم من الأطباء والصيادلة والمحامين والمهندسين والمستشارين والقضاة وأعضاء النيابة العامة والأساتذه الجامعيين والصحافيين والإعلاميين والطيارين ومحللي النظم ومبرمجي الكمبيوتر والمديرين ورجال الأعمال وأعضاء السلك الديبلوماسي وأصحاب ومندوبي الشركات والمؤسسات شريطة الا تقل صلاحية الجواز عن 6 أشهر ولا توجد عليهم قيود امنية ويحملون تذاكر عودة.

زر الذهاب إلى الأعلى