قطر والأردن يلتقيان في نهائي عربي خالص لتحديد هوية بطل كأس آسيا لكرة القدم

 يلتقي منتخبا قطر والأردن غدا السبت في نهائي عربي خالص لتحديد هوية بطل كأس آسيا لكرة القدم التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة. وتتجه انظار جماهير وعشاق الكرة الآسيوية إلى استاد (لوسيل) لمتابعة المواجهة الكروية بين صاحب الأرض والجمهور حامل اللقب المنتخب القطري ونظيره الأردني الذي يخوض النهائي الأول في تاريخ مشاركاته بالبطولة الآسيوية. ويأمل المنتخب القطري بقيادة مدربه الإسباني ماركيز لوبيز مواصلة كتابة التاريخ من خلال احراز اللقب الاسيوي الثاني على التوالي بعد تحقيقه للقبه الأول في تاريخه في البطولة الأخيرة التي استضافتها الإمارات عام 2019. ونجح المنتخب القطري (العنابي) في الوصول إلى النهائي بعد انتصاره على المنتخب الإيراني يوم الأربعاء الماضي بنتيجة (3-2) في مباراة استطاع فيها قلب تأخره بهدف في بداية الشوط الأول إلى انتصار. ويسعى المنتخب الأردني (النشامى) الذي يدربه المغربي الحسين عموتة لكتابة التاريخ وتسجيل اسمه في السجل الذهبي للأبطال من خلال ظهوره لأول مرة في نهائي كأس آسيا بعدما كان أبرز انجاز له قبل ذلك بلوغه ربع النهائي عامي 2004 و2011. ونجح المنتخب الأردني في أن يكون أول الواصلين إلى المباراة النهائية بعدما تجاوز عقبة المنتخب الكوري الجنوبي المرشح “الابرز” للبطولة يوم الثلاثاء الماضي في الدور النصف النهائي بهدفين دون مقابل ليكتب لاعبوه التاريخ ببلوغهم النهائي الأول في تاريخ مشاركاته بكأس آسيا. ويعتبر هذا النهائي العربي الثالث في تاريخ بطولات كأس آسيا لكرة القدم بعد النهائي الأول الذي جمع بين منتخبي الإمارات والسعودية في نسخة عام 1996 والثاني الذي تقابلت فيه السعودية والعراق في نسخة عام 2007. وتستضيف قطر للمرة الثالثة البطولة الآسيوية بعد عامي 1988 و2011. وانطلقت البطولة الآسيوية لكرة القدم في نسختها ال18 في 12 يناير الماضي وتختتم منافساتها على استاد (لوسيل) غدا السبت.

زر الذهاب إلى الأعلى