مقتل 71 في الاشتباكات بين الأكراد والعرب بدير الزور

دمشق، عواصم – وكالات: لقي نحو 71  شخصا حتفهم منذ بداية المعارك بين مقاتلين من قبائل عربية وقوات سورية الديمقراطية الكردية «قسد» المدعومة من الولايات المتحدة شرقي سورية، حيث ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تسعة مدنيين لقوا حتفهم منذ اندلاع الاشتباكات بين قوات «قسد» وقوات مجلس دير الزور العسكري ومسلحين عشائريين في مناطق ريف دير الزور الغربي.
وفيما أشار المرصد إلى أن هناك حركة نزوح من ذيبان بريف دير الزور الشرقي باتجاه ضفاف الفرات الغربية بسبب اشتداد المعارك ومحاولة تقدم من قبل قوات «قسد»، أفادت صحيفة «الوطن أون لاين» السورية بأن مقاتلي العشائر أحبطوا محاولة اقتحام «قسد» لبلدة ذيبان من جهة القاعدة الأميركية في حقل العمر النفطي، مشيرة إلى تدمير آليتين عسكريتين لـ»قسد» على أطراف البلدة.
من جانبها، أعلنت فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا فتح جبهات جديدة مع قوات «قسد» والقوات الحكومية في شمال سورية، وقال أبو الحارث قائد عسكري في الجيش الوطني إنه تمت السيطرة على أربع قرى في ريفي الرقة والحسكة، في المعارك التي أطلقتها المعارضة نصرة للقبائل العربية بدير الزور.

زر الذهاب إلى الأعلى