وزير الداخلية تفقد إدارة الإبعاد وشؤون التوقيف الموقت وادارة الاحداث

  • تذليل جميع العقبات التي تواجه النزلاء وفق القانون وإيجاد آلية لتسهيل إجراءات المبعدين وخصوصاً الذين لا يحملون جواز سفر ِ

قام نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع ووزير الداخلية بالوكالة الشيخ فهد اليوسف، اليوم الأربعاء يرافقه وكيل وزارة الداخلية المساعد للشؤون المالية الشيخ حمود مبارك الصباح وعدد من القيادات الأمنية بزيارة تفقدية إلى إدارة الإبعاد وشؤون التوقيف المؤقت، وذلك لمتابعة سير العمل والتعرف على المشكلات ووضع الحلول لها.

واطلع على القدرة الاستيعابية لسجن الإبعاد، ثم قام بجولة تفقدية على عدد من عنابر السجناء (رجال – نساء) واستمع إلى اهم الشكاوى والملاحظات التي تواجه النزلاء .

ووجه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع ووزير الداخلية بالوكالة بتذليل جميع العقبات التي تواجه النزلاء وفق القانون وإيجاد آلية لتسهيل إجراءات المبعدين وخصوصاً الذين لا يحملون جواز سفر ِ  بالتنسيق مع سفاراتهم لسرعة اعادتهم الى بلدانهم ومعالجة جميع السلبيات ووضع رؤية مستقبلية لتطوير إدارة الإبعاد وشؤون التوقيف المؤقت وإزالة العقبات والمشاكل المتعلقة بهذه الادارة الحيوية.

كما قام بزيارة الى مبنى ادارة الاحداث (دار التقويم الاجتماعي) وتفقد المبنى الجديد الخاص بإدارة الإبعاد وشؤون التوقيف المؤقت والذي تم تجهيزه بأحدث الوسائل وتطوير أماكن الاحتجاز تمهيداً للإنتقال له خلال الفترة القريبة القادمة، والذي يتسع لعدد اكبر من النزلاء وضمان بيئة صحية جيدة وراحة للنزلاء.

زر الذهاب إلى الأعلى