الاثنين 22 يوليو 2024
44°C weather icon
logo-icon
تم نسخ الرابط بنجاح
ولي العهد للفائزين في أولمبياد الصين: فخورون بأدائكم المتميز
play icon
المحلية   /   الأولى

ولي العهد للفائزين في أولمبياد الصين: فخورون بأدائكم المتميز

Time
الثلاثاء 21 نوفمبر 2023
View
124
hani

سموه استقبل العيبان والبيدان والناصر واللاعبين الحاصلين على ميداليات في الدورة الآسيوية الـ19

  • الشباب هم ثروة الوطن الحقيقية والعقول النيرة والركائز القوية لنهضته
  • نتطلع لأن يُعزز القطاع الخاص دوره في دعم الرياضيين وأبنائنا المتميزين
  • بذل المزيد من الجهود وعدم التوقف عند حد معين من تحقيق الأهداف والإنجازات

استقبل سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد بقصر بيان صباح، أمس، وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد العيبان ومدير عام الهيئة العامة للرياضة يوسف البيدان ورئيس اللجنة الأولمبية الكويتية الشيخ فهد ناصر الصباح، حيث قدموا لسموه ابنته وأبنائه اللاعبين الحاصلين على ميداليات في دورة الألعاب الآسيوية الـ19 التي أقيمت بمدينة هانغتشو في الصين.
وقال سموه في كلمة بهذه المناسبة: "نرحب بكم جميعا وننقل لكم تحيات وتبريكات صاحب المقام السامي قائدنا ووالدنا سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد ولكم بالغ تقديرنا وتهانينا لما قدمه أبناؤنا الرياضيون المشاركون في دورة الألعاب الأولمبية الآسيوية التاسعة عشرة التي أقيمت في الصين وتوج بتحقيق الإنجازات وحصد الميداليات".
وأضاف: أكدنا أن ثروة الوطن الحقيقية تكمن في أبنائه شبابا وشابات وأنهم العقول النيرة والسواعد الفتية والركائز القوية التي ينهض بها وطننا العزيز ويحقق مزيدا من الطموحات والغايات.
وتابع: ها نحن اليوم نحتفي بهذه الكوكبة من أبنائنا الرياضيين الذين رفعوا راية دولة الكويت عالية في هذا المحفل الرياضي الدولي وتزينت أعناقهم بأرفع الميداليات لتحقيقهم مراكز متقدمة في هذه البطولة.
وقال سموه "إن ما أسعدنا في مشاركتكم المثمرة في دورة الألعاب الأولمبية الآسيوية التاسعة عشرة "أداؤكم المتميز" الذي عكس الصورة الحضارية المشرفة للرياضة الكويتية وما تحليتم به من عزيمة وإصرار وروح رياضية تنافسية ومهارات عالية.
وأضاف سموه: "فخورون بالابن اللاعب فيصل الراجحي وما تحلى به من تحد وإرادة، وستظل رسالتنا لكم بذل المزيد من الجهود وعدم التوقف عند حد معين من تحقيق الأهداف والإنجازات.
وقد أشاد سموه بالإنجازات الرياضية المشرفة التي حققها أبناؤه اللاعبون، مؤكدا أنهم مصدر فخر واعتزاز بإثباتهم قدرة الشباب الرياضي الكويتي على تحدي الصعاب.
وأعرب سموه عن الشكر وعظيم التقدير "لكل من قدم لأبطالنا الرياضيين الدعم والمساندة وهيأ لهم الظروف والأجواء المناسبة مما كان له بالغ الأثر في وصولهم إلى مراكز متقدمة شاكرين بعض جهات القطاع الخاص التي دعمت هؤلاء الرياضيين وكرمتهم مثمنين هذه البادرة الطيبة، متطلعين إلى أن يحذو الجميع حذوهم ويعزز القطاع الخاص دوره في دعم الرياضيين وأبناء الكويت المتميزين.
حضر اللقاء كبار المسؤولين بالديوان الأميري وديوان سمو ولي العهد.

رسالة للمعنيين بالرياضة: الإخلاص والتخطيط

أكد سموه أن رسالتنا للمعنيين بالرياضة في وطننا الحبيب هي "الاستمرار في أداء مهامكم بإخلاص وحسن التخطيط والمتابعة للنهوض بالرياضة الكويتية في جميع مجالاتها".

تألق وتميُّز

في ختام اللقاء ابتهل سموه الى الله تعالى أن يديم على أبناء كويتنا الغالية التألق والتميز وأن يعلي بهم شأن وطننا العزيز لتظل رايته خفاقة في جميع المحافل الإقليمية والدولية في ظل القيادة الحكيمة والرؤية المستنيرة لقائدنا ووالدنا سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد.

آخر الأخبار